معهد المحاسبين القانونيين ICAEW: التعـلم المستمر ضروري لطلبة المحاسبة الذين يتطلعون لدخول القطاع المالي سريع التطور في المملكة العربية السعودية

مع الجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة العربية السعودية لتـفعـيل خططها الطموحة للتنويع تحت مظلة رؤية 2030، من المتوقع أن تشهد المملكة أسرع فترة نمو لها حتى الآن.

ويتوجب على طلبة المحاسبة الذين يتطلعون لدخول المهنة خلال هذا العقد من التحول الاقتصادي السريع أن يتـبــنّوا عقلية التعلم المستمر من أجل البقاء والتطور، وذلك وفـقاً لما ذكرته هنادي خليفة، مدير مكتب الشرق الأوسط لمعهد المحاسبين القانونيين في إنجلترا وويلز ICAEW، خلال المؤتمر الدولي السنوي للتعليم المحاسبي، والذي عقد في مدينة الرياض الأسبوع الماضي.

 

وجمع المؤتمر الذي نظمته الهيئة السعودية للمراجعين والمحاسبين (SOCPA)، مؤسسات تعليمية وخبراء ماليين لتبادل خبراتهم وتجاربهم مع الطلبة الذين يدخلون مهنة المحاسبة.

 

وشاركت هنادي خليفة في جلسة نقاشية بعنوان "مستقبل مهنة المحاسبة: التعلم مدى الحياة والتطور المهني"، حيث سلطت الضوء على ضرورة التعليم المستمر، وأهم المهارات والكفاءات المرغوبة التي يحتاجها المحاسبون القانونيون في العصر الرقمي. وانضم إليها:

الوليد الخيال، محاسب، ديلويت

لينا العـيدي، رئيس قسم التوحيد المالي والتقارير، أرامكو

الدكتورة فرانشيسكا مانيس روسي، بروفيسور مساعد، جامعة نابولي فريدريكو الثاني

الدكتور أحمد الدحيلان، رئيس قسم المحاسبة، جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، مديراً للنقاش

ووفقاً للخبراء المشاركين، سيتعين على المحاسبين في المستقبل العمل جنباً إلى جنب مع تقنيات الذكاء الاصطناعي وأتمتة المهام، لكن قدرتهم على إضافة قيمة إلى المخرجات ستكون بالغة الأهمية. لهذا السبب، سيكون النجاح المهني مدفوعاً برحلة طويلة من التعلم والتكيف.

 

إن التحول الحالي في عالم الأعمال والتركيز المتزايد على الممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة (ESG) يوفر أيضاً فرصاً جديدة للمحاسبين لتطبيق مهاراتهم التحليلية.

 

واتفق المتحدثون على خمس مهارات وكفاءات أساسية يذكرها أصحاب الشركات دائماً عند تعيين خريجين محاسبة جدد، وهي:

  • الأخلاقيات والنزاهة
  • التشكيك المهني
  • المهارات الفنية
  • المهارات المهنية
  • القدرة على التأقلم مع التكنولوجيا


وقالت هنادي خليفة، مدير مكتب الشرق الأوسط لمعهد المحاسبين القانونيين ICAEW: "يُعـد مؤتمر الهيئة السعودية للمراجعين والمحاسبين حدثاً هاماً يهدف إلى المساهمة في تلبية متطلبات سوق العمل السعودي، وتعزيز مهنة المحاسبة، وبناء اقتصاد مزدهر بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030. وفي المستقبل، ستكون التقنيات الذكية زميلاً لنا، لذا يجب على المحاسبين الارتقاء بمهاراتهم باستمرار، وأن يتمتعوا بالبراعة الرقمية لمواكبة المتغيرات، وأن يساهموا بأعلى قيمة معرفية لشركاتهم".

 

كما شدد المتحدثون على أهمية الشهادات المهنية والانتماء إلى هيئة مهنية متخصصة، مثل معهد المحاسبين القانونيين ICAEW. إن المشاركة في أنشطة التطوير المهني التي تتطلبها هذه الهيئات من شأنها أن تساعد المحاسبين على البقاء على صلة بالمستجدات، والقدرة على التكيف والتعامل مع التحديات الجديدة في حياتهم المهنية، وهو أمر ضروري لتحقيق النجاح على المدى البعيد. وحثوا الطلبة على السيطرة على حياتهم العملية، والاستفادة من الدعم الذي تقدمه الجامعات والهيئات المهنية المحلية والدولية.

 

 
قراءة 57 مرات آخر تعديل في الأحد, 22 يناير 2023 09:07

الموضوعات ذات الصلة

سجل الدخول لتتمكن من التعليق

في المحاسبين العرب، نتجاوز الأرقام لتقديم آخر الأخبار والتحليلات والمواد العلمية وفرص العمل للمحاسبين في الوطن العربي، وتعزيز مجتمع مستنير ومشارك في قطاع المحاسبة والمراجعة والضرائب.

النشرة البريدية

إشترك في قوائمنا البريدية ليصلك كل جديد و لتكون على إطلاع بكل جديد في عالم المحاسبة

X

محظور

جميع النصوص و الصور محمية بحقوق الملكية الفكرية و لا نسمح بالنسخ الغير مرخص

We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…