الرئيسية
  • محاسبة و مراجعة
  • اليوم.. انطلاق ندوة حول مستجدات معايير المحاسبة المصرية

    اليوم.. انطلاق ندوة حول مستجدات معايير المحاسبة المصرية

    • نشر الأربعاء ،
    • 19 فبراير 2020


    انطلق اليوم الأربعاء، ندوة حول الممارسات التطبيقية لمستجدات معايير المحاسبة المصرية، تحت عنوان: “المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية”، بحضور العديد من المختصين وأساتذة الجامعات، وذلك بأحد فنادق القاهرة

    وقال المحاسب القانوني هيثم تركي عضو جمعية المحاسبين والمراجعين المصرية، إن الندوة المهنية المتخصصة تتصدى يشكلٍ مباشرٍ لمواجهة المطالب المتعلقة بمشاكل المعالجات المحاسبية والممارسات المهنية ذوات الإرتباط بموضوعات: الأدوات المالية، والاعتراف بالإيراد، وعقود الإيجار، والتي تمثل عاملاً جوهريا حاكماًً فى مجال قياس أداء الإدارة لأغراض تقييمه وتقويمه وتجويده.

    كما تمثل فى جانبها الآخر هاجساً مهنياً مزمناً يؤرق كل المهتمين والمهمومين بالمواجهة الموضوعية لمشاكل القياس والعرض والإفصاح المحاسبي، سواءً فى ذلك: المحاسبون، والمراجعون الداخليون، ومراقبو الحسابات، ومسئولو الخزانة، والمحللون الماليون، ومقيمو الأداء، وممثلو السلطات والأجهزة الرقابية السيادية، ومراقبو المال العام.

    وأشاد تركي، بصدور حزمة التعديلات الأخيرة فى معايير المحاسبة المصرية بموجب قرار وزير الاستثمار رقم 69 لسنة 2019، على صفحات العدد رقم81 تابع أ، واصفا إياه بأنه أمرا فارقا في حسم الجدل المهنى المستدام، وفى وضع حد لفوضى التطبيقات المهنية المتعارضة لمعايير المحاسبة، خاصة مع صدور: معيار المحاسبة المصري رقم (47)، تحت عنوان: “الأدوات المالية ” – مقابلاً لمعيار التقرير المالى الدولى (IFRS – 9)، وكذلك معيار المحاسبة المصرى رقم (48)، تحت عنوان “الإيرادات من العقـود مع العمـلاء” – مقابلاً لمعيار التقرير المالى الدولى (IFRS – 15)، ليحل محل كلٍ من : معيار المحاسبة المصرى رقم ( 8 ) الخاص بعقود الإنشاء، ومعيار المحاسبة المصرى رقم ( 11 ) الخاص بالإيراد.

    وأشار إلى أن ذلك من شأنه أن يقدم خطوات منهجية محددة واجبة الإتباع أمام كل حالة “اعتراف بإيراد”، وليتصدى لمجموعة منتقاة من المشاكل والممارسات التطبيقية، منها: متطلبات تحديد العقد، وتجميع العقود والآثار المالية والتمويلية والمحاسبية لتعديلها، وإلتزامات الأداء وتكاليف الوفاء بها، وتوزيع قيمة المعاملة بين بنود إلتزامات العقد ، ومشاكل التغيرات أو التعديلات فى سعر المعاملة، وغيرها من صور الممارسات اليومية مهما كانت طبيعة النشاط، منوها بأن معيار المحاسبة المصرى رقم ( 49 ) – تحت عنوان ” عقود الإيجار”، مقابلاً لمعيار التقرير المالى الدولى (IFRS – 16).

    من جانبه، قال المحاسب القانوني محمد يونس الشريك الرئيسي للندوة، إن جميع الأمور الحاكمة ستكون محل التناول المهنى ومناط تبادل الخبرات ومحور تداول الآراء، خلال فعاليات هذه الندوة، التي تشتمل على كلمة المنظمين، وافتتاح فعاليات الندوة، ثم شرح وتحليل معيار المحاسبة المصرى رقم(49) “عقود الإيجار”، يليها شرح وتحليل معيار المحاسبة المصرى رقم(48) “الإيراد من العقود مع العملاء”.

    كما ستشهد الندوة، شرح وتحليل معيار المحاسبة المصرى رقم(47) “الأدوات المالية: الاعتراف والقياس”، ثم جلسة عن الآثار الضريبية لتطبيق المستجدات فى معايير المحاسبة المصرية والمعايير الدولية لإعداد التقارير المالية (IFRS).


    تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من شبكة المحاسبين العرب من خلال نشر رابط المحتوى على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشرها من على شبكات التواصل الاجتماعي، لكن لا يمكن نسخ نص المحتوى نفسه ونشر النص في مكاسن آخر لأنه محمي بحقوق الملكية الفكرية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية. إن الآراء الواردة في المقالات تعبر عن رآي كاتبها وليس بالضرورة توافق رآي acc4arab جميع الحقوق محفوظة لموقع شبكة المحاسبين العرب 2020

    550 مشاهدة

    مواضيع ذات صلة بــ : محاسبة و مراجعة

    التعليقات

    اترك تعليقا

    النشرة الاخبارية