الرئيسية
  • ضرائب
  • «الزكاة والدخل» توضِّح مسؤولية «مشتري العقار» عن ضريبة القيمة المضافة

    «الزكاة والدخل» توضِّح مسؤولية «مشتري العقار» عن ضريبة القيمة المضافة

    • نشر الإثنين ،
    • 21 أكتوبر 2019


    أوضحت الهيئة العامة للزكاة والدخل، مدى مسؤولية البائع والمشتري للعقارات من ضريبة القيمة المضافة، وذلك بعدما تلقت الهيئة تساؤلًا عبر حسابها الرسمي «العناية بالعملاء» بموقع التواصل الاجتماعي، بشأن بيع عقار تبلغ قيمته مليونين و200 ألف ريال، فهل يتحمل الضريبة المشتري أم البائع؟».

    وردت الهيئة بأن «بيع العقار يخضع لضريبة القيمة المضافة بنسبة 5%؛ إذا تم بيعه من قِبل شخص مسجل في النظام، ويتحمل المشتري ضريبة القيمة المضافة ويتم تحصيلها وتوريدها للهيئة العامة للزكاة والدخل من قِبل البائع؛ ما يعني أن بيع العقار السكني من قبل المالك، لا يخضع لضريبة القيمة المضافة.

     

    ​​​وتلتزم المملكة، وفقًا للموقع الإلكتروني للهيئة العامة للزكاة والدخل، بتطبيق أدنى معدلات ضريبة القيمة المضافة في العالم بنسبة 5%، وذلك بدءًا من ‏‏أول يناير للعام 2018، وتتولى الهيئة مسؤولية إدارة وتطبيق ضريبة القيمة المضافة، وذلك بالتعاون مع كل الجهات المعنية بما في ذلك مصلحة الجمارك، وتُفرض تلك الضريبة في كل مرحلة من مراحل سلسلة التوريد، ابتداءً من الإنتاج ومرورًا بالتوزيع وحتى مرحلة ‏البيع النهائي للسلعة أو الخدمة.‏


    تنويه: يمكنكم مشاركة أي مقال من شبكة المحاسبين العرب من خلال نشر رابط المحتوى على أي من شبكات التواصل أو إعادة نشرها من على شبكات التواصل الاجتماعي، لكن لا يمكن نسخ نص المحتوى نفسه ونشر النص في مكاسن آخر لأنه محمي بحقوق الملكية الفكرية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يعرض صاحبه للملاحقة القانونية. إن الآراء الواردة في المقالات تعبر عن رآي كاتبها وليس بالضرورة توافق رآي acc4arab جميع الحقوق محفوظة لموقع شبكة المحاسبين العرب 2020

    58 مشاهدة

    مواضيع ذات صلة بــ : ضرائب

    التعليقات

    اترك تعليقا

    النشرة الاخبارية