الرئيسية
  • رسائل ماجستير ودكتوراه
  • دراسة ماجستير: تحليل العلاقة بين التناوب الإلزامي لمراقب الحسابات وجودة التقارير المالية بالتطبيق على الشركات المقيدة بالبورصة المصرية

    دراسة ماجستير: تحليل العلاقة بين التناوب الإلزامي لمراقب الحسابات وجودة التقارير المالية بالتطبيق على الشركات المقيدة بالبورصة المصرية

    • نشر الثلاثاء ،
    • 4 أغسطس 2020


    یهدف البحث الحالی إلى محاولة الکشف عن مدى التأثیر الجوهری للعلاقة بین التناوب الإلزامی لمراقب الحسابات وتحسین جودة التقاریر المالیة، من خلال القیام بدراسة تطبیقیة على بیانات عینة عشوائیة من القوائم المالیة وتقاریر المراجعة للشرکات المساهمة المصریة المسجلة فی بورصتی القاهرة والإسکندریة لبیانات (٦٥) شرکة خلال الفترة من عام ٢٠٠٩ حتى عام 2011 ثلاث سنوات متتالیة، ومن عام ٢٠١٣ حتى عام 2015 لإجراء التحلیل على المدى القصیر- الثلاث سنوات الأولى للتعاقد، والمدى المتوسط حتى ست سنوات للتعاقد، وذلك لقیاس جودة التقاریر المالیة، من خلال استخدام الأسلوبین الأکثر شیوعا واستخداما فی الدراسات السابقة ، وهما؛ مستوى التحفظ المحاسبی، وإدارة الأرباح، لتحدید مدى منفعة المعلومات المحاسبیة المنشورة بالبورصة المصریة والمتضمنة بالتقاریر المالیة. تم اشتقاق مجموعة من الفروض وباستخدام بعض الأسالیب الإحصائیة الوصفیة والكمية من خلال برنامج التحلیل الإحصائی (SPSS Version 20) لبیانات الدراسة التطبیقیة، توصلت الدراسة إلى عدم صحة الفروض العدمیة للبحث وصحة الفروض البدیلة، وفى ضوء نتائج الدراسة تم تقدیم مجموعة من التوصیات. تتمثل أهم توصیات البحث فی؛ إجراء مزید من الدراسة حول رفع مستوى جودة التقاریر المالیة وزیادة کفاءة القرارات والعوامل المؤثرة فیها، وضرورة قیام الجهات المهنیة والتشریعیة فی مصر بوضع الضوابط والآلیات التی تتفق مع البیئة المصریة، واهتمامها بقضیة التناوب الإلزامی لشريك وشرکة المراجعة، وبما یضمن جودة التقاریر المالیة للشرکات.

     

    الدكتورة

    نجوى محمود أحمد أبو جبل

    الأستاذ المساعد بقسم المحاسبة

    كلية التجارة - جامعة طنطا

    تحميل

    تنويه : جميع الحقوق محفوظة لموقع Acc4Arab.com ولايمكنكم نسخ نص المحتوي لأنه محمي بحقوق الملكية الفكرية، لكن يمكنكم مشاركته علي شبكات التواصل الاجتماعي.

    165 مشاهدة

    مواضيع ذات صلة بــ : رسائل ماجستير ودكتوراه

    التعليقات

    اترك تعليقا

    النشرة الاخبارية