الرئيسية
  • محاسبة و مراجعة
  • هل يؤثر الإفصاح السردي بالتقارير السنوية على أسعار أسهم الشركات المقيدة بالبورصة المصرية؟

    هل يؤثر الإفصاح السردي بالتقارير السنوية على أسعار أسهم الشركات المقيدة بالبورصة المصرية؟

    • نشر الثلاثاء ،
    • 17 ديسمبر 2019


    هل يؤثر الإفصاح السردي بالتقارير السنوية على أسعار أسهم الشركات المقيدة بالبورصة المصرية؟

    هدفت دراسة أجراها الباحث الدكتور/ عيد محمود أبوزيد – مدرس بقسم المحاسبة بكلية التجارة جامعة بني سويف قياس أثر مستوى الإفصاح السردي بالتقارير السنوية على أسعار الأسهم، من خلال منهجية تحليل المحتوى للتقارير السنوية لعينة مكونة من (26) شركة غير مالية مقيدة بالبورصة المصرية خلال الفترة الزمنية (2012 – 2016). وتأتي أهمية الدراسة من قصور المحتوى المعلوماتي للتقارير المالية، وحاجة أصحاب المصالح لمعلومات غير مالية ومعلومات سردية تساهم في تقييم مستقبل الشركة، وما يرتبط بها من فرص ومخاطر. وعلى مستوى البيئة المصرية صدرت متطلبات تنظيمية للتوسع في الإفصاح غير المالي والسردي منها قواعد الحوكمة، والدليل الاسترشادي للإفصاح عن الاستدامة، ومتطلبات الإفصاح بقواعد القيد بالبورصة المصرية، بالإضافة إلى وجود ممارسات فعلية للتوسع في الإفصاح غير المالي والسردي الاختياري لبعض الشركات المقيدة بالبورصة المصرية.

     

    وعرف الباحث الإفصاح السردي المحاسبي بأنه تقارير محاسبية تكميلية وأحد أدوات تقرير الأعمال المتكامل ويتضمن العديد من عناصر الإفصاح الاختيارية والإلزامية المتعلقة بالحوكمة، الاستدامة، المخاطر، الاستراتيجية، والمعلومات المستقبلية ولا يوجد معيار محاسبي يحدد تلك العناصر من حيث الشكل والمحتوى، وأهم وسيلة حالياً لتلك الإفصاحات هو التقرير السنوي.

     

    وركز الباحث على أربعة أبعاد للإفصاح السردي المحاسبي لما لها من أهمية وتأثير على قرارات أصحاب المصالح من ناحية، وأثرها على أداء الشركات من ناحية أخرى، إضافة إلى كونها محور اهتمام الباحثين والمنظمات المهنية في الفترة الأخيرة، وهذه العناصر هي الإفصاح عن الحوكمة، المسؤولية البيئية والاجتماعية، الاستراتيجية، والمعلومات المستقبلية، حيث تم بناء مؤشر للأربعة أبعاد يحتوي على 50 عنصر للإفصاح.

     

    وتوصلت نتائج الدراسة الى      أن مستوى الإفصاح السردي بالتقارير السنوية للشركات المصرية المقيدة بالبورصة للأبعاد الأربعة (المسؤولية الاجتماعية والبيئية، الحوكمة، الاستراتيجية، والمعلومات المستقبلية) بلغ 56 %. وأن ذلك المستوى من الإفصاح السردي يؤثر إيجاباً على أسعار الأسهم للشركات المصرية المقيدة بالبورصة، وأن ذلك الأثر يختلف باختلاف جودة المراجعة، حجم وربحية الشركة بينما لا يختلف باختلاف نوع القطاع.

     

    وأوصي الباحث بزيادة اهتمام الشركات بتحسين مستوى الإفصاح السردي الاختياري لما لذلك من مردود إيجابي على سعر السهم، ومن زيادة فرص الحصول على التمويل وجذب مزيد من الاستثمارات، مع أهمية تطوير المادة (40) من قواعد القيد بالبورصة لتوسيع الحد الأدنى من متطلبات الإفصاح بتقرير مجلس الإدارة ليتضمن الأبعاد الاربعة للإفصاح السردي محل الدراسة الحالية لتتحول إلى إفصاح الزامي.

     

    وأيضاً أوصي الباحث بضرورة وأهمية التعاون بين الجهات الاكاديمية والتنظيمية وأصحاب المصالح لوضع معيار خاص لتنظيم شكل، وتطوير محتوى الإفصاح السردي بالتقارير السنوية بالاسترشاد بمؤشر الدراسة الحالية وغيره من المؤشرات التي تمت بشكل خاص في البيئة المصرية واصدارات مجلس التقارير المتكاملة (www.theiirc.org)، وإرشادات التقرير الاستراتيجي (FRC,2018).

     

     


    تنويه : جميع الحقوق محفوظة لموقع Acc4Arab.com ولايمكنكم نسخ نص المحتوي لأنه محمي بحقوق الملكية الفكرية، لكن يمكنكم مشاركته علي شبكات التواصل الاجتماعي.

    محمد شرقاوي شريك رئيسي كريستون العالمية في مصر. عمل سابقا كمراقب مالي في وزارة المالية الإماراتية. اكثر من 12 عام خبرة في تقديم الإستشارات المالية للشركات الناشئة ومتعددة الجنسيات. مؤسس المنصة الإلكترونية الشهيرة: شبكة المحاسبين العرب باحث متخصص في شؤون مهنة المحاسبة والمراجعة مؤسس لعدة شركات تعمل في نظم المعلومات المحاسبية و الإستشارات المالية والتدريب في مصر و دولة الإمارات العربية المتحدة.

    584 مشاهدة

    مواضيع ذات صلة بــ : محاسبة و مراجعة

    التعليقات

    حسين الحمادي January 18 , 2020 - 8:PM

    موضوع مفيد


    اترك تعليقا

    النشرة الاخبارية