الرئيسية
  • محاسبة و مراجعة
  • لماذا تعتبر المحاسبة العمود الفقري للشركات؟

    لماذا تعتبر المحاسبة العمود الفقري للشركات؟

    • نشر الأحد ،
    • 14 يونيو 2020


    تعد المحاسبة هي أهم الأركان الأساسية في أي عمل تجاري حيث ترصد العمليات المحاسبية من خلال السجلات المالية للشركة، وتمثل المحاسبة المعيار الدقيق لحساب الأرباح والمصروفات لأي شركة سواء كانت شركة صغيرة أو متوسطة أو كبيرة، وتتمثل أهميتها في معرفة الوضع المالي للشركة والاطلاع الدائم على التدفقات المالية من رأس المال أو الأرباح، وتمثل المحاسبة العمود الفقري للشركات،  نظراً لأنها عملية تحتاج إلى التحديث بشكل منتظم وربما يومي، ونظراً لأهمية المحاسبة فإن رواتب المحاسبين وشركات المحاسبة في ارتفاع مستمر بسبب احتياج الشركات المستمر لها، وإقبال رجال الأعمال والمستثمرين على إعداد الأعمال وإنشاء الشركات في دولة الإمارات، حيث تتميز دولة الإمارات بأنها منطقة جذب للأعمال والشركات التي تطمح للنجاح سريعاً بالإضافة إلى المزايا التي تقدمها الدولة لرجال الأعمال لإنشاء شركاتهم التي تساهم بدورها في ازدهار الاقتصاد الإماراتي.

     

    المحاسبة المالية

     

    وتنقسم أنواع المحاسبة إلى خمس أقسام هما المحاسبة المالية والمحاسبة الإدارية ومحاسبة التكاليف ومحاسبة الضرائب ومحاسبة الصناديق، إلا أن أهم أنواع المحاسبة هي المحاسبة المالية حيث تقوم المحاسبة المالية على سلسلة من المبادئ المحاسبية التي تساهم بدورها في إعداد المتطلبات التنظيمية وإعداد التقارير المالية، بناء على الأحداث المالية التي تحدث داخل الشركة وتهدف لمحاسبة المالية إلى توفير تقارير وسجلات مالية دقيقة وواضحة ومفصلة ويمكن تقديمها إلى الجهات المختصة في حال احتجت لذلك.

     

    وتتضمن المحاسبة تسجيل كافة المعاملات المالية المتعلقة بالنشاط التجاري، وإعداد تقارير عن المعلومات المالية والمعاملات المالية الخاصة بالنشاط التجاري للشركة خلال الفترة المحاسبية، وتتمثل فائدة تلك التقارير المالية في أنها تكون صالحة لتقديمها للجهات والسلطات المختصة بمراجعة العمليات المالية والمحاسبية لشركتك مثل الهيئة الاتحادية للضرائب أو أي جهات رسمية أخرى في حال تطلب الأمر ذلك.

     

    ومع ذلك فأن الهدف الأساسي من المحاسبة هو الفهم الكامل والاطلاع على الوضع المالي للشركة، ومعرفة ما إذا كانت الشركة قد حققت أرباح أم تكبدت خسائر خلال الفترة المحاسبية المذكورة.

     

    ونظراً لأهمية المحاسبة والخدمات المحاسبية فأن الاستعانة بشركة لتقديم الخدمات المحاسبية أمر لا غنى عنه، حيث تضمن الحصول على نتائج دقيقة وبتكلفة أقل من توظيف محاسبين متخصصين ضمن موظفين شركتك، بالإضافة إلى رواتب المحاسبين التي تشهد ارتفاع ملحوظ في دولة الإمارات العربية المتحدة، لذلك فأن اختيارك للاستعانة بشركة لتقديم الخدمات المحاسبية هو الخيار الأفضل لك إذا كنت تبحث عن الحصول على خدمات محاسبية بجودة عالية وبتكلفة أقل.

     

    التقارير المالية

     

    وبعد إجراء كل المراجعات المالية فإن إعداد التقارير يمثل جزءاً هاماً من إجراء عمليات التدقيق المحاسبي، ويقوم المحاسب بجمع المعلومات المحاسبية النهائية وتنظيمها وجدولتها في ثلاث وثائق تعرف باسم القوائم المالية وهي كالتالي:

     

    *قائمة الدخل: وتحتوي قائمة الدخل على الإيرادات والنفقات للشركة، واحتساب صافي الإيرادات من صافي النفقات للوصول إلى القيمة الإجمالية من الأرباح أو الخسائر، وفي حال كانت الإيرادات أكبر من النفقات فأن الشركة تحصل على ربح، وإن كانت النفقات أكبر من الإيرادات فإنها تتعرض للخسارة.

     

    *قائمة المركز المالي: وتتضمن تلك القائمة أصول وحقوق والتزامات المساهمين في الشركة عن كل فترة مالية، وتتمثل أهمية قائمة المركز المالي في أنها تحدد إن كانت الشركة تستطيع أن توفي التزاماتها أم لا.

     

    *قائمة التدفقات المالية: وتتمثل أهمية تلك القائمة في أنها تحتوي على مصادر الدخل للشركة، وكيف تم استخدام أموال الشركة سواء الأرباح أو رأس المال خلال الفترة المحاسبية.

     

    مبادئ المحاسبة المالية

     

    وتتكون مبادئ المحاسبة المالية من 7 مبادئ أساسية وهي كالتالي:

     

    *مبدأ تحقيق الإيرادات: وهو الدخل الذ ينشأ من خلال ممارسة الشركة لأنشطتها التجارية والإيرادات التي تحققها من خلال نشاطها التجاري.

     

    *مبدأ التكلفة: ويعرف مبدأ التكلفة بأنه تسجيل الأصول وقت شرائها بالقيمة المالية التي تم الشراء بها مع تجاهل تغير القوة الشرائية للنقود.

     

    *مبدأ مقابلة الإيرادات بالمصروفات: يتم مقابلة الإيرادات بالمصروفات والتكاليف التي تم استهلاكها لتحقيق تلك الإيرادات وذلك خلال الفترة المحاسبية نفسها.

     

    *مبدأ الثبات: ويقصد بهذا المبدأ الاستمرار في تطبيق القواعد والإجراءات المحاسبية من فترة محاسبية إلى أخرى، وذلك لكي تتمكن من إجراء المقارنة بين الفترات المحاسبية.

     

    *مبدأ الحذر: ومن الممكن أن يواجه معد القوائم المالية بعض الحالات أو الأحداث المالية التي يكون غير متأكد فيها من كافة الأحداث المالية، لذلك يتم إدراج الخسائر المحتملة الحدوث وتجاهل الأرباح المحتملة.

     

    *مبدأ الأهمية النسبية: وفيه يتم قياس أهمية الأحداث المالية وما إذا كانت تتناسب مع الجهد الذي يبذله المحاسب، وما إذا كان حذفها سيؤثر على القرارات الاقتصادية المعتمدة على القوائم المالية.

     

    *مبدأ الإفصاح الشامل: ويحتوي مبدأ الإفصاح الشامل على القوائم المالية المنشورة والتي تحتوي على كافة المعلومات الضرورية، ويجب أن تشمل القوائم المالية على الإفصاح الشامل عن أحداث بعينها.


    تنويه : جميع الحقوق محفوظة لموقع Acc4Arab.com ولايمكنكم نسخ نص المحتوي لأنه محمي بحقوق الملكية الفكرية، لكن يمكنكم مشاركته علي شبكات التواصل الاجتماعي.

    424 مشاهدة

    مواضيع ذات صلة بــ : محاسبة و مراجعة

    التعليقات

    اترك تعليقا

    النشرة الاخبارية