الرئيسية
  • أخبار مكاتب المحاسبة الرائدة
  • مؤسسة «آر تولسيان» العالميّة الرائدة للتدقيق المحاسبي تفتتح مقرًا إقليميًّا في مملكة البحرين

    مؤسسة «آر تولسيان» العالميّة الرائدة للتدقيق المحاسبي تفتتح مقرًا إقليميًّا في مملكة البحرين

    • نشر الأحد ،
    • 12 يوليو 2020


    أعلنت مؤسسة التدقيق المحاسبي متعددة الجنسيات «آر تولسيان» عن توسيع نطاق حضورها في مملكة البحرين لمواكبة النمو المستقبلي المتوقع في قطاع المحاسبة، إذ افتتحت الشركة مقرًا إقليميًّا في مرفأ البحرين المالي لتصبح أكثر قربًا من عملائها الرئيسيين. كذلك فإن الشركة الآن في مراحل متقدمة من عملية تأسيس مكاتب لها في كل من المملكة العربيّة السعوديّة وسلطنة عُمان، وهو ما سيمكّنها من دعم قاعدة العملاء المتنامية في شتّى أنحاء المنطقة. وجاء قرار الشركة بإنشاء مقرها الإقليمي في مملكة البحرين ليؤكد على ثقتها الراسخة في قطاع المحاسبة في البلاد، والذي شهدت ازدهارًا كبيرًا مؤخرًا في أعقاب تطبيق قانون ضريبة القيمة المضافة، وما زال الوضع كذلك على الرغم من جائحة كوفيد-19 التي يشهدها العالم أجمع.

     

     

    وبهذه المناسبة قال شريك مجموعة آر تولسيان للمحاسبين القانونيين في الشرق الأوسط السيد ششوات تولسيان: «خلفت الأزمة الراهنة آثارًا بالغة على الاقتصاد العالمي حيث تواجه شركات عديدة ضوائق ماليّة وتحاول جاهدة خفض النفقات بقدر الإمكان. ومع ذلك، فإن التدقيق المحاسبي يظل إحدى المهام الأساسيّة التي لا غنى عنها، إذ ما زالت الشركات في حاجة ماسة إلى مهنيين خبراء لمساعدتها على تلبية هذه الاحتياجات الضروريّة.

     

     

    ولقد شهدنا زيادة كبيرة في الطلب على خدمات التدقيق المحاسبي خلال شهر يونيو، والذي يعد الشهر الأخير لاستكمال القوائم المالية المُدققة وتقديمها للجهات المعنية بالنسبة لمعظم الشركات والأعمال. وبدعم من مكاتبنا التابعة في الإمارات العربيّة المتحدة والمملكة العربيّة السعوديّة وسلطنة عمان، يسعى مقرنا الجديد في مملكة البحرين إلى الوفاء بالمتطلبات المحاسبيّة لعملائنا ليتسنى لهم التركيز على الجوانب المهمة الأخرى مثل التعافي من تداعيات الأزمة واستئناف مسار نمو أعمالهم بفاعليّة.»

     

     

    وأضاف السيد تولسيان: «نحن نؤمن بأن قطاع المحاسبة يضطلع بدور حيوي بالغ الأهمية في دعم الاقتصاد البحريني، خاصةً في ظل هذه الأوقات الحافلة بالتحديات. وقد ساهم طرح ضريبة القيمة المضافة في المملكة في إحداث تغيير إيجابي عميق الأثر في أساليب إدارة الشركات لأعمالها، بما في ذلك زيادة التركيز على مسك دفاتر الحسابات بفاعليّة وإدارة النظام المحاسبي بكفاءة. ومما لا شك فيه أن حرص المملكة على الالتزام بهذا القدر الكبير من الشفافية والدقة سيساعد على تعزيز ثقة المستثمرين في الاقتصاد المحلي، فضلًا عن استقطاب المزيد من الاستثمارات الأجنبيّة المباشرة.»

     

     

    وتأتي «آر تولسيان» ضمن مجموعة محدودة من مؤسسات التدقيق المحاسبي متعددة الجنسيات الحاصلة على ترخيص مكتب تدقيق حسابات من وزارة الصناعة والتجارة والسياحة البحرينيّة، وهو ما يخوّل لها مزاولة أنشطة التدقيق الداخلي والخارجي في المملكة. ويأتي الترخيص البحريني في أعقاب استحواذ «آر تولسيان» على شركة محاسبة عمرها 21 عامًا في الإمارات العربيّة المتحدة، ومن المتوقع الحصول على تراخيص التدقيق المحاسبي في كل من المملكة العربيّة السعوديّة وسلطنة عُمان قريبًا.

     

     

    هذا وتتمتع «آر تولسيان» بأكثر من خمسة عقود من الخبرة الواسعة في مجال الماليّة والمحاسبة في العديد من القطاعات المتنوعة، وتخدم قاعدة واسعة من العملاء في شتّى أنحاء العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكيّة والمملكة المتحدة والهند والإمارات العربيّة المتحدة ومملكة البحرين والمملكة العربيّة السعوديّة وسلطنة عمان. وتقدم المؤسسة مجموعة كبيرة من الخدمات للشركات الصغيرة والمتوسطة والمؤسسات الكبرى، بما في ذلك التدقيق المحاسبي والضرائب والمحاسبة والهيكلة الماليّة وعمليات الاندماج والاستشارات وغيرها.


    تنويه : جميع الحقوق محفوظة لموقع Acc4Arab.com ولايمكنكم نسخ نص المحتوي لأنه محمي بحقوق الملكية الفكرية، لكن يمكنكم مشاركته علي شبكات التواصل الاجتماعي.

    312 مشاهدة

    مواضيع ذات صلة بــ : أخبار مكاتب المحاسبة الرائدة

    التعليقات

    اترك تعليقا

    النشرة الاخبارية