الرئيسية
  • موضوعات ساخنة
  • يحتفل المحاسبون بالذكرى الخمسين ليوم الأرض في ظل جائحة فيروس كورونا

    يحتفل المحاسبون بالذكرى الخمسين ليوم الأرض في ظل جائحة فيروس كورونا

    • نشر الخميس ،
    • 23 ابريل 2020


    خمسون سنة منذ يوم الأرض الأول الذي عقد في 22 أبريل 1970، استجابة للتلوث غير المسبوق والتدهور البيئي.

    يعمل المحاسبون على طرق لمساعدة البيئة.

     

    في فبراير، أصدرت 14 منظمة محاسبة، بما في ذلك جمعية المحاسبين المهنيين المعتمدين الدوليين، ورابطة المحاسبين القانونيين المعتمدين، والاتحاد الدولي للمحاسبين، وسلطة التحالف المؤقتة في كندا، دعوة مشتركة للعمل استجابة لتغير المناخ.

     

    تغير المناخ يمثل مخاطر اقتصادية واجتماعية وتجارية، ويدعو المحاسبين حقًا إلى لعب دور في هذا المجال من المخاطر. باعتبارهم أعضاء أساسيين في معظم الشركات، فإن المحاسبين هم في وضع جيد لمساعدة المنظمات على تقييم وإدارة هذه المخاطر.

     

    نظرًا لانتشار جائحة COVID-19 في جميع أنحاء العالم في الأشهر القليلة الماضية، فإن الدعوة إلى اتخاذ إجراءات من قبل قادة المحاسبة أصبحت أكثر إلحاحًا.

     

    قال كارول مدير المحاسبة العامة في AICPA: "هناك شعور بأنه مع الوباء وتأثيره على السوق، فإنه يسلط الضوء على أن المشاكل البيئية والاجتماعية يمكن أن تشكل مخاطر مالية كبيرة، وتسلط الضوء على الحاجة إلى إدارة هذه الأنواع من المخاطر بشكل مناسب".

     

    ما نراه على المدى القريب هو التحول الذي يتم فيه التركيز على القضايا [البيئية والاجتماعية والحوكمة] بينما نحاول تجاوز هذه الأزمة، وربما التركيز على صحة الموظفين ومزاياهم واستدامة سلسلة التوريد.

     

    ويعود الفضل في إغلاق الأعمال والإنتاج الصناعي في أجزاء كثيرة من العالم وتخفيضات حركة السيارات منذ ظهور الوباء إلى انخفاض مستويات التلوث إلى حد ما. ربما يوفر ذلك جزءًا صغيرًا من التعرض لوضع كارثي آخر، وربما يشجع الشركات على التصرف بمسؤولية أكبر تجاه البيئة بمجرد السيطرة على الوباء في نهاية المطاف.

     

    قال كارول ايضا: "الآن بعد أن تم إجبار الجميع على العمل عن بُعد، نشهد هذه التحسينات في البيئة". "ربما سيكون بمقدورهم الاستمرار، على الأقل بدرجة أكبر للمساعدة في تحسين المناخ والبيئة."

     

    إن تغير المناخ قضية ملحة وعالمية ونظامية يمكن أن تهدد استدامة المنظمات والأسواق والاقتصادات. 

     

    لا يمكن تحقيق الانتقال إلى مجتمع صحي من خلال العمل كالمعتاد. سيتطلب الامر مبادرات وتنظيمًا متسقًا ومدروسًا جيدًا، وتقييمًا قويًا لمخاطر المناخ، وممارسات العمل المتجاوبة، والإفصاحات عالية الجودة التي تعزز الإجراءات المناخية والتكيف معها.

     

    يلتزم الاتحاد الدولي للمحاسبين بالعمل مع مهنة المحاسبة العالمية من أجل:

    بناء المعرفة والقدرة لدى المحاسبين للنهوض بأهداف التنمية المستدامة (SDGs)، التي توفر خريطة طريق مترابطة لمستقبل مزدهر. تشمل أهداف التنمية المستدامة الهدف 13، وهو التزام من جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة البالغ عددها 193 دولة باتخاذ إجراءات عاجلة لمكافحة تغير المناخ وآثاره. تؤثر مخاطر المناخ على جدول الأعمال الشامل للتنمية المستدامة من خلال التحديات البيئية والاجتماعية الناشئة عن تقاعس المناخ.

     

    دور الحكومة والأعمال وغيرهم

    ستحتاج الحكومة وقطاع الأعمال والمجتمع المدني إلى العمل معًا لتحقيق إجراءات حاسمة.

    تعد الاتفاقات والالتزامات الدولية مهمة، وكذلك السياسات المحلية للحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

     

    يدعم الاتحاد الدولي للمحاسبين (IFAC) اتفاقية باريس كوسيلة للانتقال إلى مستقبل اقل تلوثاٌ.

     

    يجب على الحكومات الاستفادة من الفرص مثل اجتماعات مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ (COP) في ديسمبر 2019 ونوفمبر 2020 لتوفير قدر أكبر من اليقين للأعمال التجارية ولتشجيع الاستثمار في التكنولوجيا.

     

    من خلال معالجة المخاطر المناخية مثل أي مخاطر كبيرة أخرى، يجب أن يكون مجالس الإدارة قادرين على تقييم تأثير تغير المناخ على استراتيجية الشركة وأصولها طويلة الأجل. يمكن للمجالس بعد ذلك التأكد من أن قرارات توزيع رأس المال والاستثمار تستجيب لمخاطر المناخ وتوفر الأساس لاغتنام الفرص التي يمكن أن تؤدي إلى ميزة تنافسية.

     

    دور منظمات المحاسبة المهنية

    تلعب منظمات المحاسبة المهنية دورًا مؤثرًا في تحقيق التحول والتكيف مع تغير المناخ على مستوى الأعمال الفردية وقطاع الصناعة والمستويات الاقتصادية. ستحتاج منظمات المحاسبة المهنية إلى العمل مع الآخرين في البحث عن حلول.

     

    يعتقد الاتحاد الدولي للمحاسبين (IFAC) أن صوت ومنظور منظمات المحاسبة المهنية مهمان في النقاش حول تغير المناخ. يمكن لمنظمات المحاسبة المهنية أن تدعو إلى سياسات ولوائح متسقة ومدروسة جيدًا، بالإضافة إلى معلومات إدارية مفيدة والافصاح عن مخاطر المناخ. تحتاج منظمات المحاسبة المهنية إلى تنمية الشراكات والعمل بالتنسيق مع مجموعة واسعة من أصحاب المصلحة بما في ذلك الحكومات والهيئات التنظيمية والبورصات والمنظمات التجارية والتحالفات والمجتمع الأكاديمي لمواجهة هذا التحدي.

     

    يدعم الاتحاد الدولي للمحاسبين القانونيين منظمات المحاسبة المهنية في دورهم لإبقاء المحاسبين على علم بكيفية دعم جهود منظماتهم وعملائهم لإدارة المخاطر المناخية والإبلاغ عنها. تلعب منظمات المحاسبة المهنية دورًا مهمًا في تزويد أعضائها بالتدريب والدعم والبنية التحتية اللازمة لتطبيق مهاراتهم على التكيف مع تغير المناخ.

     

    يعتقد الاتحاد الدولي للمحاسبين أن هناك حاجة ملحة للحصول على معلومات أكثر صلة وموثوقية وقابلة للمقارنة والتي تتضمن الافصاح عن مخاطر المناخ. في حين أن المزيد من الشركات تعمل على فهم مخاطر المناخ والتعامل معها، فإن العديد من الشركات تفشل في الافصاح عن مخاطر المناخ والانبعاثات بشكل كامل.

     

    دور المحاسبين

    المحاسبون مؤثرون في الحكومات، والمنظمات الغير الهادفة للربح، والشركات الكبيرة والصغيرة. من خلال مسؤوليتهم في العمل من أجل المصلحة العامة، فإن المحاسبين في وضع فريد لتعزيز العمل الهادف بشأن تغير المناخ من خلال تقديم رؤى وتحليلات ذات صلة، وإعداد تقارير، وضمان لمساعدة المنظمات على إنشاء وحماية القيمة على المدى الطويل.

     

    يساهم المحاسبون المحترفون في أدوارهم المختلفة في الحوكمة والمستويات الاستراتيجية والتشغيلية مساهمة كبيرة في مساعدة الحكومات وأسواق رأس المال والشركات على وضع وتنفيذ خطط للتخفيف من تغير المناخ والتكيف معه.

     

    في النهاية، كيف تفكر الشركات في يوم الأرض وأن تكون أكثر إدراكًا لعوامل بيئية واجتماعية وبشرية معينة ليس مهمًا للناس على هذا الكوكب فحسب، بل مهمًا بشكل متزايد للمرونة المالية وظروف التشغيل للشركات نفسها. 

     


    تنويه : جميع الحقوق محفوظة لموقع Acc4Arab.com ولايمكنكم نسخ نص المحتوي لأنه محمي بحقوق الملكية الفكرية، لكن يمكنكم مشاركته علي شبكات التواصل الاجتماعي.

    217 مشاهدة

    مواضيع ذات صلة بــ : موضوعات ساخنة

    التعليقات

    اترك تعليقا

    النشرة الاخبارية